بنك عُمان العربي يعيًن سليمان الحارثي نائباً للرئيس التنفيذي

مسقط، 20 مايو 2020 :

أعلن بنك عُمان العربي عن تعيين الفاضل سليمان بن حمد الحارثي في منصب نائب الرئيس التنفيذي – رئيس مجموعة الأعمال اعتباراً من 17 من مايو 2020م.

وفي تعليقه على التعيين الجديد، تحدَث رشاد بن علي المسافر، الرئيس التنفيذي لبنك عُمان العربي فقال : “نحن سعداء جدا بانضمام الأخ سليمان الحارثي إلى أسرة بنك عُمان العربي ، حيث يمتلك خبرة كبيرة في صناعة الصيرفة بشكل عام، والصيرفة المتوافقة مع الشريعة على وجه التحديد. وقد ترأس عدة مناصب عليا في القطاع المصرفي العُماني خلال العقود الماضية، الأمر الذي أكسبه خبرة واسعة بطبيعة احتياجات السوق وآليات المنافسة والتسويق، وأنا على ثقة بأن انضمامه إلى أسرة بنك عُمان العربي سيشكل إضافة قيمة لجهودنا في تعزيز حصتنا السوقية والوصول إلى شرائح أوسع من المجتمع”.

بدوره تحدث سليمان الحارثي عن انضمامه لبنك عُمان العربي فقال : “إنها خطوة بالغة الأهمية في مسيرتي المهنية في القطاع المصرفي والممتدة لأكثر من ثلاثة عقود حتى الآن ، فانضمامي لبنك عُمان العربي في هذه المرحلة الدقيقة سيشكل تحدياً أنا على أتم الاستعداد له، فالبنك يملك رؤية استراتيجية واضحة للمستقبل ولديه أهداف طموحة سيسعى لتحقيقها خلال الفترة القادمة، وأنا سعيد باختيارهم لي وانضمامي لهذه العائلة، وسأعمل بكل جهد لتحقيق هذه الطموحات الكبيرة. أتطلع للمستقبل بتفاؤل وسأعمل بالتعاون مع الزملاء في البنك للوصول به إلى حيث يجب أن يكون في ريادة المصارف المحلية الكبرى”.

هذا ويملك الحارثي خبرة تربو على 32 عاماً شغل خلالها عدة مناصب قيادية في العديد من المصارف والمؤسسات المالية المحلية، كان آخرها منصبه كرئيس لمجموعة الأعمال المصرفية للأفراد في بنك مسقط، كما تولى لعدة سنوات منصب نائب الرئيس التنفيذي للأعمال المصرفية الإسلامية في ميثاق للصيرفة الاسلامية. الحارثي خريج معهد عُمان للمصرفيين وحاصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال في العلوم المالية من جامعة لستر في المملكة المتحدة منذ العام 1987، إلى جانب تخرجه من برنامج الإدارة بكلية هارفارد للأعمال.

ويضيف رشاد المسافر: “نحن سعداء بانضمام سليمان الحارثي إلى فريقنا ونحن على أعتاب خطوة توسعية كبيرة بعد اكتمال الاندماج المقترح مع بنك العز الإسلامي والذي سيؤسس لكيان مالي أكبر حجماً وأكثر قوة على مستوى القطاع المصرفي المحلي. وبالنيابة عن أسرة بنك عمان العربي من مجلس الإدارة وأعضاء الإدارة التنفيذية والموظفين ، يسعدني الترحيب بالأخ سليمان كأحد أعضاء الإدارة العليا للبنك، متمنياً له التوفيق في مهام منصبه الجديد”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

أكثر من 130 فائز في سحب برنامج التوفير حصاد من بنك عُمان العربي

مسقط، 12 مايو 2020: أعلن بنك عُمان العربي مؤخرًا عن أسماء الفائزين في سحوبات برنامج التوفير حصاد لشهر مارس، والتي شهدت فوز 133 من عملاء البنك بجوائز رائعة تراوحت بين 1000 ر.ع لـ 95 فائز من كافة الفروع، و100 ر.ع لعشرة فائزين في سحوبات الأطفال تحت 18 عام، و 100 ر.ع لعشرين فائز في فئة الشباب بين 18 و27 عام، و500 ر.ع لخمسة فائزين في سحوبات الرواتب. كما فائز عميل واحد بالجائزة الكبرى للسحب ربع السنوي بقيمة 25,000 ر.ع، إلى جانب فائزين اثنين بجائزة 10,000 ر.ع لأصحاب حسابات إيليت.

وفي تعليقه على نتائج السحب الأخير، تحدث رشاد بن جعفر الشيخ، رئيس إدارة التجزئة المصرفية للأفراد بالوكالة في بنك عُمان العربي: “في ظل التحديات الراهنة وإغلاق الأسواق منذ منتصف شهر مارس تقريباً، لاحظنا ارتفاعاً في حجم الإدخار لدى عملائنا الكرام، الأمر الذي عزز من فرصهم للفوز بجوائز برنامج التوفير حصاد، الأمر الذي يؤكد مجدداً على ضرورة تعزيز الثقافة المالية والتركيز على التوفير لضمان مستقبل أفضل لجميع أفراد العائلة، فضلاً عن تعزيز قدرتهم المالية للتعامل مع الحالات الطارئة مثل التي تمر بها السلطنة والعالم أجمع من جراء الجائحة الوبائية كوفيد 19. نحن فخورون بكون برنامج التوفير حصاد قد ساهم خلال السنوات الماضية في ترسيخ ثقافة الادخار بين مختلف شرائح المجتمع، الأمر الذي أثبت جدواه خلال هذه الأوقات الصعبة”.

هذا وتقدم النسخة الجديدة من برنامج التوفير حصاد فرصًا شهرية لعملاء البنك للفوز بجائزة بقيمة 500 ريال عماني شهريًا ترتفع إلى1000 ريال عماني كل ثلاثة أشهر لـ95 فائزًا بواقع فائز واحد على الأقل من كل فرع. بالإضافة إلى جائزة 100 ريال عماني لـ 10 فائزين من أصحاب حسابات الأطفال الذين هم أقل من 18عامًا، وجائزة بقيمة 100 ريال عماني لـ 20 فائزًا من أصحاب حسابات الشباب الذين هم ما بين 18 و27 عاماً، إلى جانب فائزين اثنين في السحب الشهري الخاص بعملاء إيليت بجائزة قدرها 10,000 ريال عماني والتي سيتم استبدالها بجائزة كبرى بقيمة  50,000 ريال عماني من نصيب فائز واحد من عملاء إيليت في سحب خاص شهري يونيو وديسمبر. وتضاف إلى هذه الجوائز، جائزة كبرى للفروع بقيمة 25,000 ريال عماني لفائز واحد عبر شبكة فروع البنك نهاية كل ثلاثة أشهر.

كما أضاف البرنامج هذا العام فئة جديدة في السحوبات مخصصة لهؤلاء الذين تتحول رواتبهم الشهرية لبنك عُمان العربي، حيث سيحصل 5 فائزين شهرياً  على جائزة بقيمة 500 ريال عماني لكل منهم. فضلاً عن ذلك، كافة المشمولين ضمن فئتي الأطفال والشباب، سيحصلون على هدية مضمونة في ذكرى ميلادهم من بنك عُمان العربي الذي يُعد الوحيد الذي يقدم هذه الهدايا لعملائه من الشباب إلى جانب العديد من المزايا الحصرية الأخرى التي تناسب نمط حياتهم.

وأضاف رشاد: “كل التهنئة لسعداء الحظ الفائزين في سحوبات شهر مارس الذي شهد ختام الربع الأول من العام، ونتطلع لرؤية المزيد من الفائزين في السحوبات الشهرية التسع القادمة مع الكثير من الجوائز الرائعة في انتظارهم، ولذا فإني أشجع جميع عملائنا الكرام على مواصلة الإدخار لمضاعفة فرصهم في الفوز مع تمنياتنا بالحظ الموفق للجميع في العام 2020”.

يُعدّ بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

Oman Arab Bank Launches New Communication Platform via WhatsApp

بنك عُمان العربي يطلق منصة جديدة للتواصل عبر الواتساب

  • تصميم عصري ينسجم مع التطورات التقنية المتسارعة.
  • قيمة مضافة حقيقية على صعيد التوفير.

مسقط، 11 مايو 2020: كخطوة جديدة في مسيرة التحول الرقمي الشامل، أعلن بنك عُمان العربي عن إطلاق منصة مبتكرة للتواصل الفوري مع العملاء عبر تطبيق الواتساب، واستوحت المنصة شخصية “سيف” الكرتونية، وسوف تعمل على الإجابة عن كافة استفسارات العميل بطريقة عصرية وتلبي احتياجاته على أفضل وجه.

وفي تعليقه على إطلاق المنصة الجديدة، تحدث رشاد بن جعفر الشيخ، رئيس مجموعة التجزئة المصرفية بالوكالة في بنك عُمان العربي قائلاً: “أصبحت منصة واتساب من أكثر منصات التواصل انتشارا في سلطنة عُمان ومنطقة الشرق الأوسط ككل، الجميع يفضل التواصل عبر هذه المنصة مقارنة بالبدائل الأخرى، وعليه بادر البنك لتطوير حل تقني مبتكر باستخدام حساب واتساب المخصص للأعمال ليكون صلة الوصل مع العملاء على مدار الساعة. هذه المنصة ستعمل على الإجابة عن كافة الاستفسارات التي يرغب بها العميل بأسلوب مبسط وواضح، فضلاً عن تقديم معلومات عن آخر العروض المتوفرة والخصومات التي يمكن للعميل الاستفادة منها، فضلاً عن النصائح حول أساليب التوفير الأفضل”.

حيث تأتي هذه الخطوة في إطار سعي البنك لتمتين موقعه في ريادة القطاع المصرفي فيما يتعلق بالبنية الأساسية الرقمية التي تعتمد على الابتكار وتوظيف الذكاء الاصطناعي لتطوير حلول تسهل من الحياة اليومية للمواطنين والمقيمين في سلطنة عُمان، وتعزز من القيمة الحقيقية للنقود التي يدفعونها للحصول على مختلف الخدمات أو المنتجات، وما على هؤلاء إلى إرسال رسالة واتساب لـ “سيف” على الرقم 72599000 لاستقبال قائمة بالخدمات التي يوفرها والتي يمكنهم الاستفادة منها أو معرفة المزيد عنها من خلال المحادثة الفورية مع سيف.

ويضيف رشاد الشيخ: “المنصة فعالة للغاية، وتم تصميمها بما يتواقف مع آخر التطورات التقنية بحيث تكون قادرة على تشكيل قيمة مضافة للعميل تعزز من رضاه عن تجربته المصرفية الشاملة. على سبيل المثال، يقدم بنك عُمان العربي العديد من الخصومات الحصرية في محلات التجزئة المختلفة، كما يقدم نقاط مكافآت مجزية يمكن استخدامها للتسوق بدلاً عن النقود. منصة “سيف” ستعمل على إبقاء العميل على دراية بآخر هذه العروض وكيف له أن يستفيد منها. أنا على ثقة بأن هذه المنصة ستشهد إقبالاً كبيراً من عملاء البنك وخاصة من فئة الشباب الذين يفضلون التعامل مع المنصات الرقمية المتطورة والذين سيصبح “سيف” صديقهم المفضل”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يطلق منصة رقمية للتبرعات عبر تطبيقه للهاتف النقال

  • يمكن للراغبين اختيار الجهة والمبلغ والتبرع بكبسة زر

مسقط، 4 مايو 2020: في إطار تعزيز منصاته الرقمية، وبمناسبة حلول الشهر الفضيل، اطلق بنك عُمان العربي منصة متخصصة بالتبرعات عبر تطبيقه للهاتف النقال، حيث أصبح بإمكان الراغبين القيام بتبرعاتهم للجهة التي يرغبون بمساعدتها وبالمبلغ الذي يختارونه مباشرة من هواتفهم النقالة.

وفي تعليقه على المنصة الرقمية الجديدة، تحدث هلال بن عمر السيابي، رئيس الاتصالات المؤسسية في بنك عُمان العربي فقال: “الكثيرون منا يرغبون بالتبرع لمساعدة الجمعيات الخيرية المختلفة ولكن يعتقدون أنهم بحاجة للتواصل مباشرة مع الجمعية لتحويل مبلغ التبرعات، من هنا جاء قرارنا بتدشين هذه المنصة المتطورة لتسهيل الأمر وجمع أكبر عدد من الجمعيات وغيرها تحت سقف واحد بحيث يختار العميل الجهة التي يرغب بدعمها ويحدد مبلغ الدعم وينهي العملية بثوانٍ قليلة فقط”.

ويضيف السيابي: “لدينا حالياً مجموعة من الجمعيات ومنظمات المجتمع المدني التي تعمل في مجالات مختلفة مثل جمعية دار العطاء، وجمعية النور للمكفوفين، وجمعية الأطفال المعوقين، إلى جانب الجمعية العُمانية للبيئة، وحساب تكافل التابع لوزارة التنمية الاجتماعية، فضلاً عن حساب كوفيد 19 التابع لوزارة الصحة. كما أن المنصة مفتوحة أمام كافة الجهات العاملة في الحقل الاجتماعي للانضمام ونحن على تواصل مع معظم هذه الجهات لإتاحة الفرصة أمامها للانضمام لهذه المنصة المتطورة”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يطلق أول منصة رقمية لتطوير المهارات الابتكارية الضرورية لتعزيز المسيرة المهنية

  • تهدف إلى مساعدة الطلاب وروراد الأعمال للاستفادة من أوقاتهم لتطوير مهارات ضرورية لسوق العمل.

مسقط، 27 أبريل 2020: أعلن بنك عُمان العربي اليوم أنه بصدد تطوير منصة تعليمية رقمية تفاعلية هي الأولى من نوعها في السلطنة لتطوير مهارات الشباب لتتواءم مع إحتياجات سوق العمل في المستقبل.

منصة بنك عُمان العربي للتعلّم الرقمي التي ستبدأ أولى ورشاتها التدريبية التفاعلية في 4 مايو القادم ستكون مهمتها الأولى هي إضافة مهارات نوعية لفئة الشباب من الطلاب ورواد الأعمال بالشكل الذي يعزز من فرصهم للحصول على وظيفة مناسبة في أسواق العمل المستقبلية، أو بدء أعمالهم الخاصة، حيث ستركز المنصة على محاور مثل منهج التفكير التصميمي والابتكار وتصميم نموذج العمل، إلى جانب أحدث التقنيات المتطورة ومهارات والتطوير الذاتي وغيرها من المفاهيم النوعية.

وفي تعليقه على هذه المبادرة الأولى من نوعها في السلطنة، تحدث عادل الرحبي، رئيس إدارة الموارد البشرية في بنك عُمان العربي عن دور المنصة الجديدة في ردم الفجوة بين مناهج التعليم التقليدي واحتياجات سوق العمل الحالية من خلال تزويد الطلاب بمجموعة نوعية من المهارات الحياتية التي تصقل شخصيتهم وتُعدهم بشكل أفضل للدخول إلى سوق العمل وتقديم أداء جيد من اليوم الأول، يقول الرحبي: “اختيارنا هذا التوقيت بالتحديد لإطلاق المنصة الجديدة كان بدافع إيجاد مساحة ممتعة ومفيدة للشباب خلال  هذه الفترة الإستثنائية التي أدت إلى تعليق الدراسة وغيرها من الأنشطة بسبب انتشار كوفيد 19، بحيث يمكن لهم الاستفادة من أوقات الفراغ في  إثراء حصيلتهم العلمية والمعرفية بطريقة غير تقليدية ستساعدهم على تحقيق أهدافهم في المستقبل سواء كانت الحصول على الوظيفة المناسبة، أو بدء مشاريعهم الخاصة، حيث ستكون الورشات التدريبية التفاعلية بمثابة تجربة عملية وليست منهاج نظري تقليدي”.

من جانبها تحدثت لين الأتاسي، رئيسة الابتكار في بنك عُمان العربي فقالت: “أردنا استثمار هذه المرحلة لتقديم قيمة مضافة حقيقية لفئة الطلاب ورواد الأعمال الشباب بالتعاون مع شركائنا في شركة GBM ، و الشركة العُمانية لتطوير الابتكار IDO ، إلى جانب شركة فيزرو Phazero المتخصصين في الحلول الرقمية، الذين سيعملون على تزويد المشاركين بالمهارات التي تُمكّنهم من ابتكار أفكار جديدة أو تأسيس أعمالهم الخاصة في قطاع التقنيات المالية وغيره. الدروس التي ستقدمها المنصة الجديدة ستتمحور حول منهجية التفكير وآليات تطوير الأفكار وتحويلها إلى نموذج عملي قابل للتطوير، فضلاً عن مهارات العرض والتقديم للمستثمرين وآخر تطورات الذكاء الاصطناعي وغيرها من المحاور التي تنسجم مع متطلبات عالم الأعمال اليوم”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يعلن موافقة البنك المركزي على اندماجه مع العز الإسلامي

مسقط، 21 أبريل 2020:

أعلن بنك عُمان العربي اليوم أنه حصل على موافقة البنك المركزي على مقترح الإندماج مع بنك العز الإسلامي الذي بدأ التفاوض عليه أواخر العام الماضي.

الإندماج المتوقع قبل نهاية العام الجاري سينتج عنه تحول بنك العز الإسلامي ش.م.ع.ع إلى شركة مساهمة مقفلة ش.م.ع.م وانتقال ملكيته بالكامل إلى بنك عُمان العربي كشركة فرعية تابعة متخصصة في الصيرفة الإسلامية، إلى جانب تحويل أصول وحقوق والتزامات نافذة اليسر للصيرفة الإسلامية التابع لبنك عُمان العربي إلى بنك العز الإسلامي ش.م.ع.م. فضلاً عن تحول بنك عُمان العربي إلى شركة مساهمة عامة.

رشاد بن علي المسافر، الرئيس التنفيذي لبنك عُمان العربي أكد حصول المقترح على موافقة البنك المركزي وأنه بصدد المضي قدماً في الحصول على موافقات الهيئة العامة لسوق المال وغيرها من الجهات التنظيمية ذات العلاقة، مشيراً إلى ثقة مجلس الإدارة في مستقبل الاقتصاد الوطني وضرورة تعزيز الاستثمارات المحلية من قبل القطاع الخاص في سبيل دفع عجلة النمو خلال الفترة القادمة.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يدعم مبادرة للتعليم الإلكتروني لذوي الاحتياجات الخاصة

مسقط، 21 أبريل 2020 : في إطار مسؤوليته الاجتماعية، وتحديداً مع انتشار فايروس كورونا وتسببه في تعليق الدراسة حتى إشعار آخر، أعلن بنك عُمان العربي عن رعايته لمبادرة جديدة تستهدف تقديم محتوى تعليمي ممنهج لـ 460 طالباً من 17 مدرسة متخصصة في تعليم ذوي الاحتياجات الخاصة من المكفوفين و الصم والبكم.

وفي تعليقه على رعاية البنك لهذه المبادرة، تحدث هلال بن عمر السيابي، رئيس الاتصالات المؤسسية في البنك فقال: “تعليق الدراسة خلال الفترة الماضية كانت خطوة لابد منها للحد من انتشار فايروس كورونا كوفيد 19، لكن هذا لا يعني بشكل من الأشكال أن يتوقف أبناؤنا عن الدراسة كلياً، وعليه بادرنا إلى رعاية هذا البرنامج الرائد الذي يوظف أحدث التقنيات لخدمة شريحة بالغة الأهمية من أبناء السلطنة ويساعدهم على إكمال تعليمهم بأسلوب شيق ومفيد ومن المنزل. نحن على ثقة بأن هذا البرنامج سيساعد الطلبة على الاستعداد بشكل جيد لامتحانات نهاية العام، الأمر الذي ينسجم مع رؤيتنا لدورنا المستدام في المجتمع كمؤسسة مالية تعتبر نشاطها الاجتماعي جزء لا يتجزأ من أنشطتها التجارية”.

يذكر أن المبادرة أطلقت بالتعاون بين جريدة الرؤية و وزارة التربية والتعليم وبرعاية حصرية من بنك عُمان العربي، وتهدف إلى تقديم دروس مرئية على المنصات الإلكترونية للطلاب من فئة ذوي الإعاقة. المبادرة انطلقت يوم الخميس 16 إبريل الجاري، وستستمر حتى نهاية الفصل الدراسي الحالي، حيث سيتضمن المنهاج عدداً من المواد الرئيسية مثل اللغة العربية، والرياضيات، والدراسات الاجتماعية، والتربية الإسلامية، فضلاً عن مواد توعوية بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك باستخدام لغة الإشارة، والتسجيلات الصوتية عبر خدمة “برودكاست”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

تطبيق بنك عُمان العربي يتيح التبرع لوزارة الصحة بكبسة زر

مسقط، 9 أبريل 2020: في إطار سعيه لتسهيل عملية التبرعات والمساهمة لصالح وزارة الصحة لدعم جهودها في مكافحة فيروس كورونا (كوفيد 19) أعلن بنك عُمان العربي عن تحديث تطبيقه للهاتف النقال ليتيح إمكانية التبرع مباشرة لحساب الدعم والتبرعات المخصص لوزارة  الصحة لدى البنك.

وفي تعليقه على هذه الخطوة، تحدث رشاد بن جعفر الشيخ، رئيس مجموعة التجزئة المصرفية بالوكالة في بنك عُمان العربي قائلاً : “نحاول بكافة الطرق تسهيل عملية التبرع لصالح وزارة الصحة لعملائنا الكرام، في هذا الصدد تم تحديث التطبيق الذكي للهاتف النقال ليتضمن إمكانية التبرع مباشرة من الهاتف لصالح حساب الوزارة لدى البنك، هذا إلى جانب أجهزة الصرف والإيداع الآلي التي تتضمن نفس الخدمة، فضلاً عن الموقع الإلكتروني للبنك على الإنترنت”.

وأضاف رشاد : “مع توجه الجهات المعنية لتعزيز التباعد الاجتماعي والحد من حركة المواطنين والمقيمين للحد الأدنى، قد يواجه البعض صعوبة في التبرع لدعم جهود الوزارة في الوقت الحالي، ولذلك بادرنا لإتاحة هذه الفرصة من خلال التطبيق لثقتنا بأن هنالك عدد كبير يريد التبرع ولكنه يلتزم منزله حالياً نتيجة الوضع الراهن، بنك عُمان العربي على ثقة بأن هذه الخدمة ستشهد إقبالاً كبيراً من عملائنا الكرام”.

هذا وكان بنك عُمان العربي قد أطلق حساباً خاصاً “3160-500500-500” لدعم جهود وزارة الصحة في مكافحتها انتشار فيروس كورونا في السلطنة وتبرع بمبلغ نصف مليون ريال لهذا الحساب.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يحتفل بساعة الأرض

مسقط، 31 مارس 2020: على الرغم من الظروف الحالية التي فرضتها الحالة المستمرة ضد الجائحة العالمية كورونا (كوفيد 19)، التزم بنك عُمان العربي بالمشاركة في فعالية ساعة الأرض ليوجه رسالة مفادها بأن علينا جميعاً أن نقف صفاً واحداً لحماية البيئة من خلال ترشيد استخدامنا للموارد الطبيعية لتعزيز استدامتها للأجيال القادمة.

هلال بن عمر السيابي، رئيس الاتصالات المؤسسية في بنك عُمان العربي، صرح بهذه المناسبة قائلاً : “اعتدنا منذ سنوات على تنظيم فعالية خاصة بهذه المناسبة لمشاركة أكبر عدد ممكن من الأشخاص والأطفال والأسر على الالتزام بأهداف مبادرة ساعة الأرض والمشاركة عبر إطفاء جميع المصادر الكهربائية غير الضرورية لمدة ساعة كاملة. هذا العام وبسبب الأوضاع الصحية الحالية والاستنفار الكبير لمحاربة آثار انتشار الجائحة العالمية كورونا، لم يكن بامكاننا تنظيم هذا الحدث على الأرض، ولكننا آثرنا الالتزام بجوهر المبادرة وقمنا بإطفاء الأضواء في المبنى الرئيسي للبنك مساء السبت الماضي 28 مارس”.

وكان بنك عُمان العربي وضمن احتفالاته بساعة الأرض، قد أطلق مسابقة خاصة على وسائل التواصل الاجتماعي وطرح سؤالاً بالغ الأهمية على متابعيه، حيث سألهم عن رأيهم حول أهم الدروس المستفادة من “جائحة كورونا” فيما يرتبط بعلاقة البشرية مع البيئة. وبالفعل تفاعل المتابعين بقوة مع هذا السؤال وطرحوا مجموعة من الإجابات العميقة عن الدروس المستفادة من هذه التجربة القاسية والتي لابد وأن تعيد البشر للتفكير مجدداً في كيفية بناء علاقة متوازنة بين الإنسان والبيئة، ليقوم البنك في النهاية بتقديم جوائز قيمة لأفضل إجابتين”.

ويضيف السيابي : “مشاركتنا في ساعة الأرض تنسجم تماماً مع توجهاتنا الاستراتيجية في البنك، حيث قمنا في وقت سابق من العام الجاري، بإطلاق استراتيجيتنا لتعزيز الاستدامة والتي ركزت على ثلاثة محاور رئيسية هي الدعم المجتمعي والشمول المالي، إلى جانب حماية البيئة التي تأتي هذه الفعالية في إطارها”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

بنك عُمان العربي يطلق حساب خاص لدعم وزارة الصحة في مواجهة كورونا

مسقط، 29 مارس 2020: أعلن بنك عُمان العربي عن تخصيص حساب مصرفي لدعم جهود وزارة الصحة في مواجهة جائحة كورونا (كوفيد 19)، حيث ترافق الإعلان مع التبرع بمبلغ 500,000 ريال عماني للحساب.

رشاد بن علي المسافر، الرئيس التنفيذي للبنك صرح بهذه المناسبة قائلاً : “مواكبة لتوجيهات صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه – لمواكبة جهود الحكومة لتحقيق هدف التعاون بين الجميع  للوقوف في وجه هذه الجائحة العالمية، وإيماناً منا بأن ما نواجهه اليوم إنما يحتم علينا جميعاً أن نقف صفاً واحداً للتصدي لهذا الوباء، وأن ما يقوم به الكادر الصحي اليوم هو ملحمة بطولية بكل ما للكلمة من معنى، وعلى الجميع أن يقف من ورائهم لتمكينهم من ممارسة مهامهم على أكمل وجه. بادر بنك عُمان العربي بافتتاح حساب الدعم والتبرعات لوزارة الصحة لمواجهة كورونا،  والتبرع الذي قدمه البنك لهذا الحساب هو واجب علينا لم نتوانى عن القيام به، وأنا على ثقة بأن كل عملائنا وموظفينا وسائر الشعب العماني والمقيمين على هذه الأرض الطيبة سيساهمون كل حسب استطاعته في رفد هذا الحساب لتحقيق الهدف  النبيل الـذي أسس من أجله “.

من جانبه أضاف سليمان بن علي الهنائي ، رئيس  الخزينة  والاستثمار والعلاقات الحكومية في بنك عُمان العربي فقال : “يمكن لعملاء البنك الراغبين في المساهمة، التبرع للحساب إلكترونياً من هواتفهم مباشرة باستخدام التطبيق الهاتفي الخاص بالبنك، أما لغير العملاء، فإمكانهم تحويل المبالغ التي يرغبون التبرع بها من أي من البنوك المحلية لهذا الحساب”.

هذا ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.