OAB_NCP

بنك عمان العربي يحتفي بخريجته في البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين

مسقط، 21 مايو 2018 احتفل بنك عُمان العربي مؤخراً بتخرج أسماء بنت علي بن رمضان الزدجالية،مساعد المدير العام ورئيس إدارة عمليات الائتمان بالبنك، ضمن البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين، وذلك بعد إكمالها برنامجاً تدريبياً شاملاً مدته 9 أشهر انطلق في سبتمبر من العام الماضي في المعهد الدولي للتطوير الإداري (IMD) في مدينة لوزان بسويسرا .

رشاد بن علي المسافر، الرئيس التنفيذي بالوكالة لبنك عُمان العربي، أشاد بنجاح أسماء في اجتياز البرنامج المتقدم كونها المرشحة الوحيدة عن القطاع المصرفي فقال : “نحن سعداء بإكمال مرشحة بنك عُمان العربي أسماء الزدجالي لواحد من أهم برامج تطوير القيادات على مستوى السلطنة، نحن على ثقة بأنها اليوم أكثر قدرة على تسلم مهام أوسع ضمن الإدارة التنفيذية للبنك، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على أداء العمليات وبالتالي تعزيز تجربة عملاء البنك الكرام وتطويرها نحو الأفضل”.

وأضاف : “بالنيابة عن رئيس وأعضاء مجلس الإدارة، وكافة موظفي البنك، أهنئ أسماء على هذا الإنجاز الذي يأتي في سياق رؤية البنك الاستراتيجية لتطوير كوادره من العمانيين وتأهيلهم لاستلام مناصب قيادية ضمن هرم الإدارة التنفيذية. نحن فخورون بنجاح أسماء في اجتياز كافة مراحل البرنامج بجدارة عالية فهي شخصية موهوبة ومتميزة، وما فعلته يُعد إنجازًا كبيرًا بكل ما للكلمة من معنى، سواء على المستوى الشخصي، أو على مستوى البنك كمؤسسة تعتني بموظفيها وتقدر إنجازاتهم”

من جانبها تحدثت أسماء الزدجالية قائلة: “لقد كانت مرحلة في غاية الأهمية في مسيرتي المهنية مع الزملاء المنتسبين للبرنامج من كافة القطاعات، إن حجم المعارف التي تلقيناها خلال الأشهر التسعة الماضية كبير جداً وعلى درجة عالية من الأهمية، أتطلع لتوظيف هذه المعلومات لتطوير عملي في بنك عُمان العربي لتعزيز الأداء و تطوير تجربة العملاء نحو الأفضل.  كما أود أن أتقدم بالشكر والتقدير لكافة أعضاء الإدارة الذين قدموا لي كل الدعم والمساندة لإنجاح هذه التجربة”.

وكان معهد تطوير الكفاءات بديوان البلاط السُلطاني المشرف على البرنامج قد نظم حفل تخريج لـ 70 مشاركًا في الدفعة الثالثة من البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين والدفعة الأولى من البرنامج الوطني للقيادة والتنافسية، تحت رعاية معالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني. حيث ألقى سعادة الدكتورعلي بن قاسم بن جواد مستشار الدراسات والبحوث بديوان البلاط السلطاني كلمة خلال الحفل أشار فيها إلى نجاح البرنامج في تزويد المشاركين بالمعرفة والقدرات المناسبة لإيجاد تأثير إيجابي في المؤسسات التي يعملون بها، وفي قطاعاتهم بشكل عام، الأمر الذي سينعكس إيجاباً على رفع تنافسية السلطنة في مختلف المجالات، كما هنأ سعادته الخريجين لالتحاقهم في منتدى عمان للأعمال الذي تأسس العام الماضي لدعم رحلة هؤلاء الخريجين في عالم القيادة نظراً لما يملكونه من معارف وخبرات ستصنع الفارق.

يذكر أن أسماء الزدجالية تحمل شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة ستراثكلايد وهي رئيسة الخريجين العمانيين من هذه الجامعة، وعضو في جمعية المرأة المهنية، كما تمتلك خبرة تربو عن 19 عاماً من العمل لدى شركات وبنوك كبرى في المنطقة، وخلال عملها لدى بنك عمان العربي، كانت أسماء عضوًا فاعلًا في تعزيز مركزية الإدارة لوحدة خدمات التجزئة المصرفية، ووحدة الخدمات المصرفية للشركات، ووحدة إدارة ائتمان التمويل الإسلامي، مما ساهم في تعزيز جودة الأصول وإحداث التغييرات اللازمة لتعزيز مستويات التحكم الإداري وإنجاز المعاملات بشكل أسرع.

ويُعتبر بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 57 فرع و8 مكاتب تمثيلية، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_Lead_Module 4

بنك عمان العربي ينظم الورشة التدريبية الأخيرة من برنامج “قيادة2”

مسقط، 20 مايو، 2018: في إطار سعيه المتواصل لتطوير وتحسين مهارات موظفيه، أطلق بنك عمان العربي النسخة الثانية من برنامج تطوير وتعزيز المهارات القيادية “قيادة” العام الماضي، وقد أكمل المشاركون العشرون بالبرنامج الورشة التدريبية الرابعة والأخيرة بعنوان “استراتيجيات اتخاذ القرار”.

وفي تعليقه حول إكمال الورشة التدريبية الأخيرة من برنامج “قيادة”، صرح عادل الرحبي، رئيس إدارة الموارد البشرية قائلاً: “تم التركيز في الورش التدريبية الثلاث الأولى على تطوير أساليب القيادة والوعي الذاتي والإدارة الاستراتيجية، وهي المحاور ذاتها التي ركزت عليها الورشة الأخيرة بالإضافة إلى طرح محاور استراتيجية أخرى مثل حل المشكلات، والقيادة الشجاعة وتطوير الذات وغيرها من المحاور. وبعد أن انتهينا من تنظيم جميع الورش التدريبية سيخضع المشاركون إلى  تقييم شامل باستخدام نظام  360 درجة قبل تخرجهم من البرنامج.” ومن أهم الفعاليات التي تضمنتها تلك الورش هو تنفيذ برنامج في مجال تطوير مهارة الابتكار في العمل والتي تم تنفيذه بالتعاون مع CASS Business School, London.

وتناولت الورشة الأخيرة عدد من المحاور الهامة مثل القيادة الاستراتيجية وتحليل المشكلات وطرق إحداث تأثير إيجابي في البنك من خلال التطوير المستمر للمهارات والموارد. كما ركزت على محور التخطيط للتطور الشخصي بما في ذلك استعراض طرق لقياس التطور الذاتي وتحسين المساءلة الشخصية. وقدم عدد من المشاركين مواضيع بحثية تتعلق بالتحديات في القطاع المصرفي والمالي إلى جانب توصياتهم بكيفية مواجهتها. كما طلب من المشاركين عمل الخطة الخاصة بهم للتطور الشخصي من أجل الاستمرار في إحداث فارق إيجابي ومستدام في البنك. بالإضافة إلى ذلك، تضمنت خطة التطور الشخصي فرص اعتمادهم بعد إكمالهم برنامج قيادة بنجاح. وسيقام التقييم الثاني الشامل باستخدام نظام 360 درجة  والأخير في شهر  يوليو.

وأضاف عادل: “هدفنا من تنظيم برنامج قيادة هو إثراء المسيرة المهنية للموظفين العمانيين في بنك عمان العربي من خلال التدريب على بناء المهارات والقدرات القيادية والإدارية  وبما يسهم  في تطوير القدرات والكفاءات الوطنية في القطاع المصرفي بالسلطنة. ونيابة عن إدارة بنك عمان العربي، أود تهنئة جميع المشاركين العشرين بإكمالهم بنجاح الورشة التدريبية الأخيرة من برنامج قيادة 2.”

يُشار إلى أن “قيادة” هو برنامج تطويري فريد من نوعه يهدف إلى جمع الموظفين العمانيين ممن يتمتعون بمواهب ومؤهلات قيادية مع أشهر الخبراء العالميين، ويسعى البرنامج الذي صُمم للتنفيذ في مدة 6 أشهر لتطوير مهارات المشاركين بما يضمن الرقي بمهاراتهم الإدارية والقيادية وليكونوا أعضاء في فريق إدارة التغيير.

وقد صُمم برنامج “قيادة” بالتعاون مع مؤسسة ‘Inspirational Development Group (IDG)’ والتي تعد إحدى المؤسسات الرائدة عالميًا في الاستشارات القيادية والإدارية. وتقوم هذه المؤسسة بتقديم خلاصة خبراتها الواسعة وبرامجها التدريبية المكثفة عالية الجودة إلى مجموعة من أشهر وأكبر الشركات على مستوى العالم. كما تتبع أيضًا أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكيَة في بريطانيا، وتتعاون مع عدد من أبرز وأكبر شركات القطاعين العام والخاص في المنطقة وذلك من مكتبها في الشرق الأوسط الكائن في مسقط.

بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_Lead_3rdround

بنك عُمان العربي ينظم الورشة التدريبية الثالثة من برنامج “قيادة”

مسقط، 13 مايو  2018: بعد إطلاقه للنسخة الثانية من برنامج تطوير وتعزيز المهارات القيادية “قيادة” العام الماضي، أعلن بنك عُمان العربي أن المشاركين العشرين في البرنامج قد أكملوا الورشة التدريبية الثالثة والتي كانت بعنوان “إدارة الأداء” بنجاح. وكجزء من الورشة، تعرف المشاركون على برنامج CASS وهو برنامج متخصص يتألف من أربعة أقسام ويركز على تعزيز روح الابتكار وريادة الأعمال.

وفي تعليق له حول إكمال الورشة الثالثة، قال عادل الرحبي رئيس إدارة الموارد البشرية بالبنك: “نحن واثقون بأن برنامج قيادة2 يسير بالشكل المخطط له، إذ نلاحظ ارتفاع مستويات أداء المشاركين بشكل مستمر وبالمستوى الذي يفوق توقعاتنا، وكما هو الحال مع منتسبي البرنامج السابقين، فقد أثبت المشاركون الجدد بقدراتهم الذهنية العالية وأفكارهم المميزة قدرتهم الفائقة على الاستفادة من كافة الورش التدريبية بالشكل الذي يضمن لهم الصعود على السلم الوظيفي في سنواتهم العملية القادمة.”

هذا وقد ركزت الورشة التدريبية الثالثة على استعراض نتائج الورشة الاجتماعية التي تم تنظيمها خلال الأسابيع القليلة الماضية، إلى جانب تناول عدة محاور متعلقة بإدارة الأداء شملت سياسات التدريب والتحفيز، والمحادثات الصعبة والمعقدة، وإدارة الأداء الضعيف، والإدارة من أجل تحقيق النتائج، وإدراك ضغوط العمل، والتعاون، ومفاهيم إثبات الذات وتغيير الإدارة.

وأضاف عادل الرحبي: “هذه الورشة هي الثالثة من أصل أربع ورشات خُطط لأن تنظم على مدار ستة أشهر وهي مدة البرنامج الذي تضمن أيضًا إقامة ورشتين اجتماعيتين هدفت كل منهما إلى إكساب المشاركين مهارات وظيفية قيّمة على يد فريق التوجيه المؤلف من مجموعة من أعضاء الإدارة العليا بالبنك.”

وتُعد ورشة CASS استكمالًا للورشة الثالثة وهي برنامج متخصص يتكون من أربعة أقسام مختلفة تم تناولها جميعًا على مدار يومين بواقع قسمين لكل يوم، حيث تناول اليوم الأول القسم الأول الذي ركز على التحديات التي تواجه البنوك بشكل عام وسبل تذليلها، والقسم الثاني الذي سلط الضوء على قضايا متعلقة بريادة الأعمال التجارية للشركات. أما اليوم الثاني فشهد القسمين الثالث والرابع حيث قام المشاركون بتجربة محاكاة لواقع الأعمال التجارية من أفكارهم وتصوراتهم الذهنية، إضافة إلى التعرف على طرق الحصول على الأعمال التجارية.

يُشار إلى أن “قيادة” هو برنامج تطويري فريد من نوعه يهدف إلى جمع الموظفين العمانيين ممن يتمتعون بمواهب ومؤهلات قيادية مع أشهر الخبراء العالميين، ويسعى البرنامج الذي صُمم للتنفيذ في مدة 6 أشهر لتطوير مهارات المشاركين بما يضمن الرقي بمهاراتهم الإدارية والقيادية وليكونوا أعضاء في فريق إدارة التغيير.

وقد صُمم برنامج “قيادة” بالتعاون مع مؤسسة ‘Inspirational Development Group (IDG)’ والتي تعد إحدى المؤسسات الرائدة عالميًا في الاستشارات القيادية والإدارية. وتقوم هذه المؤسسة بتقديم خلاصة خبراتها الواسعة وبرامجها التدريبية المكثفة عالية الجودة إلى مجموعة من أشهر وأكبر الشركات على مستوى العالم. كما تتبع أيضًا أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكيَة في بريطانيا، وتتعاون مع عدد من أبرز وأكبر شركات القطاعين العام والخاص في المنطقة وذلك من مكتبها في الشرق الأوسط الكائن في مسقط.

بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_OER_Award_web

تطبيق بنك عُمان العربي الذكي يحصد جائزة “أفضل تطبيق مبتكر”

ضمن جوائز عُمان للقطاع المصرفي والمالي

مسقط، 9 مايو 2018:  اعترافا بجهوده المبذولة في سبيل تقديم أفضل الخدمات المصرفية المميزة لعملائه، حصد بنك عُمان العربي جائزة “أفضل تطبيق مبتكر” ضمن جوائز عُمان للقطاع المصرفي والمالي عن تطبيقه الفريد من نوعه للهواتف الذكية والذي تم تدشينه العام الماضي. وقد نُظّم حفل توزيع الجوائز على هامش أعمال قمة العصر الجديد المصرفية/للبنوك الخليجية في نسختها الخامسة والتي أقيمت مؤخرًا في فندق شيراتون عُمان. هذا وشهدت الفعالية حضور كبير  من روّاد القطاعين المصرفي والمالي. و مثّل البنك رشاد بن علي المسافر الرئيس التنفيذي بالوكالة لبنك عُمان العربي والذي شارك كمتحدث في القمة أيضًا.

وحول حصول البنك على هذه الجائزة، صرّح رشاد المسافر قائلًا: “لقد كرسنا كافة جهودنا لتطوير تطبيق هاتفي فريد من نوعه إلى جانب منصة رقمية توفر أفضل الخدمات المصرفية الإلكترونية، فضلاً عن تطوير خدمات أجهزة الصرف الآلي لتقدم خدمة مشابهة لما يقدمه التطبيق. حيث تم تصميم المنصة المتكاملة لتمنح العملاء خدمة مصرفية مميزة واستثنائية من خلال توظيفنا لأحدث الحلول الرقمية العملية والميسرة معًا. نحن فخورون لحصولنا على هذه الجائزة المرموقة التي تأتي تتويجًا لمساعينا المستمرة في تقديم أفضل الخدمات الممكنة لعملائنا،  ونجدد حرصنا للاستمرار في تطوير منصتنا الرقمية لتبقى دائمًا في صدارة منصات الدفع الإلكتروني في السوق.”

وكان تطبيق بنك عُمان العربي للهواتف الذكية قد تم تدشينه العام الماضي ضمن خطة التحول الرقمي للبنك وهو متوفر على نظامي iOS والأندرويد، وتضمن المنصة الرقمية لكافة العملاء سهولة الاستخدام والراحة التامة لإجراء معاملاتهم التجارية سواء من جهاز الصراف الآلي أو عبر شبكة الإنترنت أو تطبيق الهاتف النقال. كما توفر خدمات ميسرة وغير مسبوقة خصوصًا للمعتادين على استخدام أجهزة الصرف الآلي لبنك عُمان العربي أو الخدمات المصرفية الإلكترونية.

وأضاف الرئيس التنفيذي بالوكالة : “على مدار العام الماضي، تلقينا ردود فعل إيجابية حول المنصة الإلكترونية للبنك وتطبيق الهاتف الذكي من عملائنا الحاليين والجدد على حد سواء، حيث أشار عدد كبير من العملاء الجدد الذين انضموا لقائمة عملاء بنك عمان العربي تحديدًا إلى سهولة الاستخدام التي تمتاز بها  المنصة ما شجعهم لفتح حساب لدى البنك.”

جدير بالذكر أن قمة العصر الجديد المصرفي تسجل في دورتها الحالية نسختها الخامسة وتهدف بشكل أساسي لكشف أحدث التقنيات والسياسات التي من شأنها النهوض بالقطاع المصرفي وتطويره من خلال تنظيم سلسلة من الحلقات النقاشية التفاعلية، والجلسات التخصصية بمشاركة كبار الخبراء الذين تحدثوا عن  أرائهم وخبراتهم، إلى جانب جلسات أخرى جماعية تضم روّاد القطاع المصرفي. إضافة إلى ذلك، تسلط القمة الضوء على دور التقنيات الحديثة في إعادة تشكيل العمل المصرفي، إلى جانب أهم القضايا البارزة التي تشغل قطاع الصيرفة حول العالم.

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_Emirates

بنك عمان العربي يعقد شراكة حصرية مع طيران الإمارات

مسقط، 07 مايو، 2018: في سعيه المستمر لتقديم أفضل تجربة مصرفية ممكنة لعملائه إضافة إلى منحهم مزايا ذات قيمة مضافة، أعلن بنك عمان العربي عن توقيعه عقد شراكة حصرية مع طيران الإمارات. وبموجب هذه الشراكة سيحظى عملاء البنك من حاملي البطاقات الائتمانية والخصم المباشر بتخفيضات حصرية عند شراء التذاكر وبرامج العطلات من طيران الإمارات عبر التسوق الإلكتروني.

وفي تعليقه على أهمية الشراكة الجديدة، صرح رشاد بن جعفر الشيخ، نائب المدير العام لمجموعة التجزئة المصرفية في البنك قائلاً: “يحرص بنك عمان العربي دائمًا على عقد شراكات جديدة تساهم في تطوير الخدمات والمنتجات التي يوفرها للعملاء ومنحهم مزايا رائعة تعزز من تجربتهم المصرفية مع البنك. ونحن سعداء بهذه الشراكة مع طيران الإمارات والتي تجسد  بشكل مثالي المكانة البارزة لبنك عمان العربي وطيران الإمارات في السوق. هذه الشراكة هي بداية لعلاقة استراتيجية طويلة المدى مع طيران الإمارات لتحقيق طموح مشترك بتزويد عملائنا بمجموعة متميزة من المنتجات والخدمات”.

وبمناسبة توقيع عقد الشراكة، صرح سعيد بن حافظ، مدير طيران الإمارات في سلطنة عمان : “شهدت عمليات طيران الإمارات في السلطنة والتي بدأت منذ أكثر من 25 عاماً، نمواً متواصلاً، وسوف توفر الشراكة مع بنك عمان العربي قيمة إضافية وتقدم تجارب سفر مميزة لعملاء البنك من خلال برامج العطلات من طيران الإمارات والأسعار الخاصة. ونحن على ثقة بأن شراكتنا مع بنك عمان العربي لن تتوقف هنا بل ستنمو وتتطور للأفضل ونتطلع إلى إلهام عملاء البنك لاستكشاف العالم مع طيران الإمارات”.

وكجزء من العرض، سيجري البنك سحوبات أسبوعية حصرية للعملاء الذين يتقدمون بطلب الحصول على بطاقة ائتمان جديدة من بنك عمان العربي خلال الفترة من 1 مايو إلى 31 يوليو، حيث سيحصل الفائز على رحلة طيران مجانية ذهابًا وإيابًا إلى لندن مع طيران الإمارات. وعلاوة على ذلك، سيحصل جميع عملاء بنك عمان العربي الذين يستخدمون بطاقاتهم لشراء تذاكر طيران الإمارات عبر الإنترنت من خلال emirates.com/om/oab بين 1 مايو و31 يوليو، 2018 للسفر قبل 31 نوفمبر،2018 على خصم 10% و7% على الأسعار السنوية والترويجية. وكذلك، يمكن لعملاء بنك عمان العربي الاستفادة من خصم 10% على برامج العطلات من طيران الإمارات التي يتم شراؤها واستخدامها في الفترة ما بين 1 مايو و31 ديسمبر 2018. ومن أجل الاستفادة من الخصم على أسعار التذاكر يجب على العملاء استخدام بطاقاتهم المصرفية لشراء البرامج عن طريق الإنترنت من خلال موقع www.emiratesholidays.com/om_en/pages/oab.

وأضاف رشاد بن جعفر الشيخ :”بالإضافة إلى هذه العروض، يمكن للعملاء الذين يستخدمون بطاقاتهم الائتمانية لشراء التذاكر وبرامج العطلات من طيران الإمارات، الاستفادة من خطة سداد مرنة بفائدة 0% لمدة ثلاثة أشهر، وكل ما عليهم القيام به للحصول على هذه الميزة هو التواصل مع مركز الاتصالات في بنك عمان العربي بمجرد اكتمال المعاملة وطلب تحويلها”.

يقدم بنك عمان العربي مجموعة من بطاقات فيزا الائتمانية وتشمل بطاقة التسوق عبر الإنترنت والبطاقات الكلاسيكية والذهبية والبلاتينية، إضافة إلى بطاقة إنفينيت، وتأتي جميعها مع باقة من المزايا المتنوعة والتي تشمل حدود ائتمان عالية وخيارات سداد مرنة والدخول المجاني إلى صالات الزوار في المطارات، إلى جانب خيارات تأمين وغيرها من المزايا التي تعتمد على نوع البطاقة. ومع ذلك، تستفيد جميع البطاقات من برنامج المكافآت الخاص بالبنك وهو برنامج مخصص لحاملي البطاقات الائتمانية ويقدم مجموعة من الامتيازات، وتم تصميمه بحيث يضع المتطلبات الحياتية الفريدة لكل عميل في عين الاعتبار ويضمن هذا البرنامج للعملاء الكرام تقديم أكبر قيمة مضافة تقديراً للعلاقة المتينة بين البنك بالعميل، سواءً كان ذلك في السفر، الإقامة في المنتجعات، المطاعم، أو التسوق للعمل أو للترفيه ، فإن برنامج مكافآت بنك عمان العربي يمنحك المزيد.

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

يذكر أن طيران الإمارات تشغل أربع رحلات يومياً من مسقط إلى دبي، ومنها إلى أكثر من 150 وجهة عالمية. وبإمكان المسافرين الاختيار من بين مجموعة من الأطباق والمرطبات عالمية المستوى واختيار ما يحلو لهم من برامج ترفيهية عبر نظام المعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice الحائز جوائز عالمية والذي يوفر نحو 3500 قناة مسموعة ومرئية تعرض الأفلام والمسلسلات والموسيقى.

OAB_Enterpreneur_Exhibition_web

بنك عمان العربي يشارك في رعاية “معرض رواد الأعمال” في نسخته الثانية

مسقط، 25 أبريل 2018: ضمن جهوده الرامية لتعزيز دوره الاجتماعي؛ أعلن بنك عمان العربي عن مشاركته في رعاية معرض رواد الأعمال العماني الخيري في نسخته الثانية والذي تنظمه جمعية رعاية الأطفال المعوقين في فندق كمبينسكي بالموج مسقط ويستمر لمدة ثلاثة أيام خلال الفترة من 26 – 28 أبريل بمشاركة أكثر من 80 رائدة اعمال من السلطنة ودول الخليج، وسيعود ريعه لصالح البرامج التأهيلية والتدريبية الموجهة للأطفال ذوي الإعاقة.

وسيرعى حفل افتتاح المعرض الخيري يوم غدا الخميس صاحبة السمو السيدة حجيجة بنت جيفر آل سعيد رئيسة مجلس إدارة الجمعية.  ويعد المعرض فرصة مناسبة لرائدات الأعمال للتعريف بمنتجاتهن.

حول أهمية المشاركة في رعاية مثل هذه الفعاليات والمعارض صرحت دلال آل رحمة رئيسة دائرة الاتصالات الداخلية والخارجية ببنك عمان العربي:” ندرك في بنك عمان العربي أنه وإلى جانب دورنا الرئيسي كمؤسسة مصرفية محلية رائدة تعمل في سوق السلطنة  والذي يتمثل في تقديم أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية لعملائنا الأكارم، هناك أدوار أخرى علينا القيام بها والتي منها مساهماتنا المهمة في مجال المسؤولية الاجتماعية، حيث تندرج  رعايتنا لهذا المعرض الذي تنظمه جمعية رعاية الأطفال المعوقين تحت هذا الدور. كما تجسد هذه الرعاية رؤى البنك الرامية للمساهمة بفعالية في إنجاح الفعاليات والأنشطة التي تنظمها المؤسسات المجتمعية وذلك لإدراكنا التام بأهمية مساهمة هذه الفعاليات في تعزيز الإيرادات المالية لهذه المؤسسات وبما يضمن ديموميتها، إضافة إلى توفير فرص أفضل لها لتطوير خدماتها للفئات التي تنطوي تحت مظلتها.  ونحن نقدر الدور الكبير الذي تقوم به جمعية رعاية الأطفال المعوقين في سبيل خدمة هؤلاء الشريحة من الأطفال، وتستحق الجمعية تقديم كل الدعم اللازم لها. ”

وأضافت دلال آل رحمة: كما يعد المعرض فرصة سانحة لرائدات الأعمال وصاحبات المؤسسات الصغيرة للتعريف بمنتجاتهن للمستهلكين بشكل مباشر، وهذا بحد ذاته بعداً آخر للدور المجتمعي الذي يهمنا القيام بدور فعال فيه خدمة لهذا القطاع الهام، ونحن سعداء بالمشاركة في رعاية وإنجاح هذه المعرض، ونأمل أن تكون لنا مشاركات أخرى قادمة في الفعاليات التي تنظمها جمعية رعاية الأطفال المعوقين بالإضافة إلى الفعاليات التي تنظمها المؤسسات الخيرية الأخرى.

تأسست جمعية رعاية الأطفال المعوقين في العام 1991 ومقرها الرئيسي في العذيبة بمحافظة مسقط، وتهدف الجمعية إلى تنسيق الجهود وتهيئة الطاقات لاستحداث الخدمات والفعاليات والأنشطة الخاصة والمتطورة للأطفال ذوي الإعاقة من أجل توفير حياة أفضل لهم وتمكينهم من التكيف والتأقلم والاندماج في المجتمع نفسيا واجتماعيا و ثقافيا، ودعم وتشجيع البحوث والدراسات الخاصة والمهتمة بفئة ذوي الأعاقة وخاصة الأطفال.

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_IFF_CRO_Forum

بنك عمان العربي يستضيف ملتقى رؤساء إدارة المخاطر

مسقط، 24 أبريل 2018: استضاف بنك عمان العربي، أحد البنوك الرائدة في السلطنة، مؤخرًا ملتقى رؤساء إدارة المخاطر في القطاع المصرفي من منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بالشراكة مع معهد التمويل الدولي، حيث جمع الملتقى رؤساء إدارات المخاطر من المؤسسات المالية الأعضاء في معهد التمويل الدولي من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لتبادل الأفكار والرؤى حول مواضيع رئيسية تتعلق بالمخاطر وآثارها على المنطقة.

وتم استضافة الملتقى من قبل بنك عمان العربي وبالشراكة مع معهد التمويل الدولي في 23 أبريل بفندق جراند حياة مسقط، وأقيم حفل الافتتاح بحضور الصلت الخروصي، مدير عام – رئيس إدارة الشركات والمؤسسات المصرفية في البنك، ومارتن بور، مدير الشؤون التنظيمية في معهد التمويل الدولي، ولميس البحارنة، مدير عام إدارة المخاطر في بنك عمان العربي إلى جانب رؤساء إدارة المخاطر الآخرين في عدد من البنوك الرائدة في المنطقة.

وكان الملتقى قد افتتح بكلمة ترحيبية للصلت الخروصي تطرق فيها إلى النمو السريع الذي حققه بنك عمان العربي في السنوات الأخيرة والهدف من إقامة هذا الملتقى، حيث قال: “يترافق التقدم التكنولوجي عادة مع ارتفاع في مستوى المخاطر. ونتيجة لذلك، فإن بناء إطار قوي لإدارة المخاطر يشكل ركيزة أساسية لاستراتيجية التحول المستمرة للبنك منذ أربع سنوات، وتساعد مثل هذه الملتقيات على تسهيل تبادل المعرفة وتوفير منصة يمكننا من خلالها استكشاف القضايا والتحديات المشتركة التي نواجهها، فضلاً عن مناقشة الحلول الفعالة التي ستساهم في تطوير ونمو القطاع ككل.”

وفي تعليقها على الملتقى، صرحت لميس البحارنة قائلة: “ركز الملتقى بشكل رئيسي على القضايا الحالية التي تؤثر على المنطقة، على سبيل المثال، المزايا والمخاطر المتعلقة بالتعلم الآلي والتحديات المتعلقة بإنشاء إطار متين للمعايير الدولية لإعداد التقارير المالية) 9 IFRS) وتأثير الرقمنة على إجراءات إدارة المخاطر الحالية، فضلاً عن تسهيل تبادل الأفكار وأفضل الممارسات وتعزيز التعاون بين مختلف أعضاء معهد التمويل الدولي في المنطقة.”

بالإضافة إلى ذلك، شهد الملتقى مشاركة رؤساء إدارة المخاطر من عدة بنوك من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا واشتمل على عدة حلقات نقاشية واستعراض للإصلاحات التنظيمية العالمية من معهد التمويل الدولي والعديد من الجلسات الأخرى.

وأضاف الصلت الخروصي: “مثل هذه الملتقيات مهمة للغاية على مستوى التطور الكلي للقطاع المالي في المنطقة ونحن نفخر بشراكتنا المستمرة مع معهد التمويل الدولي إلى جانب استضافتنا لهذه النسخة من هذا الملتقى الدولي المهم.”

يعتبر معهد التمويل الدولي مؤسسة عالمية مختصة بالصناعة المالية ويبلغ عدد أعضائه قرابة  450 عضوا من 70 دولة، وتتمثل مهمته في دعم نمو الصناعة المالية عبر الإدارة الحكيمة للمخاطر، وتطوير ممارسات سليمة تخدم القطاع، والدعوة إلى إنشاء سياسات اقتصادية ومالية وتنظيمية تخدم المصالح العامة للأعضاء وتعزز الاستقرار المالي في العالم والنمو الاقتصادي المستدام. ويضم المعهد أعضاء من بنوك استثمارية وتجارية ومدراء أصول وشركات تأمين وصناديق الثروة السيادية وصناديق التحوط والبنوك المركزية وبنوك التنمية.

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

DrKhalifah_AlYusr_PR

هيئة الرقابة الشرعية لنافذة اليسر تعقد اجتماعها الأول

مسقط، 22 أبريل 2018: عقدت اليسر، نافذة الصيرفة الإسلامية لبنك عُمان العربي، الاجتماع الأول لمجلس إدارة هيئة الرقابة الشرعية لعام 2018. حيث عُقد الاجتماع في مبنى إدارة اليسر في الغبرة بحضور كلًا من د. عصام العنزي رئيس مجلس إدارة هيئة الرقابة الشرعية و د. أحمد العيادي و د. عبدالعزيز القصار إلى جانب د. خليفة بن أحمد الغماري المدير العام لنافذة اليسر . وتم خلال الاجتماع مراجعة أبرز أنشطة النافذة التي تم إنجازها خلال الربع الأول من العام الجاري، كما راجع المجلس التقارير المرفوعة من قبل دائرة الإشراف الشرعي الداخلية بما فيها تقارير التدقيق والالتزام وأهم القضايا المصرفية الفقهية التي واجهتها النافذة الإسلامية خلال نفس الفترة.

وفي تصريح له حول أهمية مثل هذه الاجتماعات، صرح الفاضل د. خليفة الغماري، قائلًا: “حسب النتائج المالية للسنة المنتهية في ديسمبر 2017، حققت اليسر نجاحًا ملحوظًا على مستوى الأداء والنتائج المالية، وعليه ركز اجتماعنا الأول لهذا العام الضوء على هذه النتائج، فضلاً عن الأعمال المنجزة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من 2018، وخطة العمل حتى نهاية العام بحيث نضمن تحقيق النمو المستدام مع الاستمرار في تطبيق ضوابط خدمات الصيرفة الإسلامية الصادرة عن البنك المركزي العماني.  ونيابة عن طاقم اليسر، أود أن أعرب عن خالص شكرنا وامتنانا لكافة أعضاء مجلس الإدارة  لدعمهم المستمر واللامحدود لنا لتقديم خدمات ومنتجات إسلامية مميزة وبأعلى المستويات.”

هذا وعبر أعضاء مجلس الإدارة عن تقديرهم لجهود اليسر وموظفيها في ابتكار منتجات مصرفية متوافقة مع الشريعة الإسلامية تلبي احتياجات جميع العملاء والأفراد والمؤسسات. كما أشاد مجلس الإدارة بالفريق لتحقيقهم الربحية والنمو الملحوظ في كفاءة إدارة التشريعات الداخلية وجودة الخدمات المقدمة. وكان لهذا التطور الكبير الأثر المباشر والملحوظ في رفع مستوى ثقة ووعي المجتمع بالصيرفة الإسلامية، والذي بدوره سيساهم في نمو حصة سوق الصيرفة الإسلامية بالسلطنة.

“اليسر” هي نافذة الصيرفة الإسلامية التابعة لبنك عُمان العربي، تأسست في العام 2013، وتقدم النافذة الإسلامية خدماتها من خلال 7 فروع، فرعين في محافظة مسقط (العذيبة و الوطية) بينما تتوزع الفروع الأخرى على صلالة ونزوى وفلج القبائل و إبراء والبريمي. وبإمكان عملاء نافذة “اليسر” الاستفادة أيضًا من شبكة أجهزة  الصراف الآلي التابعة لبنك عمان العربي البالغة 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. وتوفر نافذة “اليسر” مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية لزبائنها من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

OAB_Health_Day

“عمان العربي” ينظم اليوم الصحي وحملة “تبرع بدمك وأنقذ حياة” لموظفي البنك

مسقط، 18 أبريل 2018: في إطار ممارسته المسؤولة لدوره الاجتماعي، نظمت اللجنة الاجتماعية ببنك عمان العربي مؤخرًا فعالية “اليوم الصحي” والتي تخللها تنظيم حملة للتبرع بالدم بعنوان “تبرع بدمك وأنقذ حياة” لموظفي المكتب الرئيسي للبنك، وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة، وقد شهدت الحملة التي أقيمت في 16 أبريل تجاوبًا ملحوظًا تمثل في الإقبال الكبير لموظفي البنك الذين سارعوا للمشاركة في التبرع بالدم.

وفي تعليقه على أهمية هذه الحملة، تحدث الفاضل هلال بن عمر السيابي رئيس دائرة المسؤولية الاجتماعية قائلاً: “نؤمن في بنك عمان العربي بمسؤوليتنا تجاه المجتمع المحلي، وعلى الرغم من أن حملات التبرع بالدم قد تبدو من حيث الشكل التنظيمي أنها من أبسط أنواع المسؤولية الاجتماعية إلا أنها تلعب دورًا كبيرًا في خدمة المجتمع؛ حيث نشهد تزايد الحاجة لجميع فصائل الدم، وبالتالي فمن واجبنا كجزء من المجتمع المحلي المساهمة في تغطية الحاجة لتزويد المخزون بكميات كافية من أجل ضمان تلبية حاجة المرضى المحتاجين لنقل الدم. ويجسد تنظيمنا لهذه الحملة في المقام الأول رغبتنا في تعزيز الوعي بأهمية التبرع بالدم لدى موظفي البنك والذين بدورهم سيساهمون في تعزيز الوعي لدى عائلاتهم ومحيطهم الاجتماعي، فضلًا عن تشجيعهم على اتباع أنماط الحياة الصحية والتي تساهم في تقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة.”

وبالإضافة إلى حملة التبرع بالدم، فإن البنك يهدف من خلال تنظيم هذا اليوم إلى الترويج لأسلوب الحياة الصحي بين موظفيه، ولذلك فقد قام البنك بالتعاون مع عدد من العيادات الخاصة الذين شاركوا في الفعالية لعرض مختلف خدماتهم ومرافقهم. وتم تقديم وجبات خفيفة ومشروبات صحية لكل الزوار من الموظفين.

وأضاف السيابي: “بالرغم من التقدم الكبير في العلوم الطبية، فإنه لا يمكن تصنيع الدم، لذلك فإن التبرع بالدم له أهمية كبيرة في إنقاذ حياة الكثيرين ممن هم في أمس الحاجة إليه. وبالنيابة عن إدارة البنك، أود أن أشكر جميع الموظفين الذين بادروا إلى المشاركة في حملة التبرع بالدم، والشكر موصول إلى موظفي وزارة الصحة وأعضاء اللجنة الاجتماعية الذين كان لهم دور كبير في إنجاح الفعالية.”

هذا وينظم بنك عمان العربي مبادرات متنوعة على مدار العام تهدف إلى إحداث فارق إيجابي وخدمة المجتمع المحلي مثل مبادرته الأخيرة التي نظمها للتبرع بالدم، فضلًا عن تعزيز روح المبادرة والمشاركة في المبادرات الخيرية التي تخدم المجتمع لدى موظفيه، الأمر الذي تجسد في العديد من المبادرات المجتمعية التي شارك فيها موظفو البنك ونظمها أعضاء اللجنة الاجتماعية.

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.

Hassad Draw Nizwa

بنك عُمان العربي يجري سحوبات “حصاد” لشهر مارس في نزوى

مسقط، 16 أبريل 2018: أجرى بنك عُمان العربي مؤخرًا السحب ربع السنوي الأول لسحوبات برنامج التوفير حصاد للعام الحالي في فرع البنك بولاية نزوى، حيث شهدت السحوبات فوز 83 فائزًا من مختلف الفروع بجائزة 1,000 ريال عماني لكل منهم ضمن سحوبات شهر مارس،كما شهدت السحوبات إجراء السحب ربع السنوي الأول الخاص بعملاء إيليت حيث حصل الفائز على جائزة قدرها 50,000 ريال عماني.

هذا وتم تنظيم السحب بحضور كل من أعضاء إدارة فرع نزوى وعملاء البنك المميزين في المنطقة.

متحدثًا عن إجراء السحب ربع السنوي الأول، صرح الفاضل رشاد بن جعفر الشيخ، نائب المدير العام لمجموعة التجزئة المصرفية في البنك، قائلًا: “إلى جانب السحوبات الشهرية لشهر مارس تم إجراء السحب ربع السنوي الأول الكبير لحساب إيليت، حيث رفعنا قيمة الجائزة لتبلغ 50,000 ريال عماني. ومن خلال السحوبات الشهرية والسحوبات الخاصة بحساب إيليت، يكون مجموع الفائزين ضمن سحوبات برنامج التوفير حصاد للشهر الثالث لهذا العام 84 فائزًا”

ويقدم برنامج التوفير حصاد في نسخته الحالية فرصًا شهرية لعملاء البنك في جميع المناطق والفروع للفوز بجوائزه القيمة، حيث يجري بنك عُمان العربي سحوباته شهرياً على جائزة تتراوح بين 1,000 و500 ريال عماني لكل فائز يتوزعون على كافة الفروع. أما الجوائز المخصصة للمحافظات فتصل إلى 20,000 ريال عماني لفائز واحد وبمعدل 6 مرات خلال العام. إضافة إلى ذلك يتضمن البرنامج جوائز خاصة لعملاء إيليت بواقع 12 جائزة تتراوح بين 20,000 شهرياً و 50,000 كل ثلاثة أشهر.

وأضاف رشاد الشيخ: “بالنيابة عن بنك عمان العربي، أبارك لجميع الفائزين الـ84 بسحب برنامج التوفير حصاد لشهر مارس وأخص بالتهنئة الفائز بجائزة سحب الجائزة الكبرى لحساب إيليت للربع الأول من العام الحالي. وأود أن أشجع جميع عملائنا بالاستمرار في الادخار لمضاعفة فرصهم للفوز في السحب القادم.”

يُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 148 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.