Amin_Al_Husseini_OAB_CEO

بنك عُمان العربي يشارك في البرنامج الوطني لتعزيز تنويع الاقتصاد الوطني ’تنفيذ‘

مسقط، 31 أكتوبر 2016 – مؤكداً على التزامه المتواصل بالمساهمة في مسيرة تقدم وازدهار السلطنة، شاركَ بنك عُمان العربي في الاحتفالية التي أقيمت بمناسبة اختتام المرحلة الثانية من البرنامج الوطني لتعزيز الاقتصاد الوطني ’تنفيذ‘.

ويُعد ’تنفيذ‘ أحد البرامج الوطنية المُهمة وركن من أركان الخطة الخمسية التاسعة والرامية إلى مواصلة مسيرة النمو التي تشهدها عُمان. وقد تضمنت المرحلة الثانية من البرنامج، والتي استمرت فعالياتها على مدار 6 أسابيع، عدداً من حلقات العمل ركزت على إجراء مناقشات هادفة وتبادل وجهات النظر بين نخبة من الخبراء الوطنيين والدوليين بهدف المساهمة في تحقيق رؤية السلطنة نحو تحقيق التنويع الاقتصادي.

وفي تعليقه على ذلك، قال أمين الحسيني، الرئيس التنفيذي لبنك عُمان العربيّ: “لقد سعدنا كثيراً بالتعاون مع برنامج ’تنفيذ‘ والذي يُشكل مبادرة مُثمرة وخطوة تقدمية في غاية الأهمية للنهوض بالاقتصاد الوطني”.

وأضاف بقوله: “وانطلاقاً من التزامنا بالمساهمة بدورٍ فاعل في الجهود الدؤوبة التي تبذلها الحكومة الرشيدة ومواصلة مسيرة النهضة المباركة، طالما نسعى في بنك عُمان إلى التعاون مع شركائنا في القطاعين العام والخاص بما يُعزز من مكانة السلطنة كوجهة استثمارية مثالية على مستوى العالم. وعلاوة على ذلك، وبصفتنا رواد تمويل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المحلية، نقوم دائماً بتقديم الدعم اللازم لأصحاب الأعمال في جميع أنحاء السلطنة لتحقيق طموحاتهم وإيجاد فرص وظيفية للشباب العماني الطموح”.

هذا، وعلى مدار ثلاث عقود من الزمان، يلعب بنك عُمان العربي دوراً بارزاً في تعزيز الاقتصاد حيث قام بتمويل عددٍ من المشاريع التنموية الكبرى التي تشمل البنية الأساسية والإنشاءات في العديد من القطاعات مثل السياحة والنفط والغاز والنقل والخدمات اللوجستية، والطاقة والصحة. كما يقوم البنك بجهودٍ مثمرة على النطاق الدولي لترويج السلطنة كشريك تجاري واستثماري موثوق من خلال طرح تشكيلة من الحلول المصرفية التجارية التنافسية. وعلى الصعيد المحلي، قام البنك باطلاق منتج ’طموحي‘ بهدف تلبية متطلبات قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة حيث يقدم لهم مجموعة من المنتجات والخدمات المصرفية المبتكرة تتضمن تمويل رأس المال العامل، وقروض تمويل النفقات الرأسمالية، وتمويل العقود والمعدات، وتمويل الصادرات والواردات.

جديرٌ بالذكر أن بنك عُمان العربي لديه أكثر من 65 فرعاً ومكتباً، وما يزيد عن 135 صراف آلي منتشرة في جميع أنحاء السلطنة، تتصل بفروع البنك العربيَ الـ 600 الموجودة في خمس قارات مختلفة. وقد وصل إجمالي قيمة أصول البنك في 31 ديسمبر 2015 الماضي إلى 1.98 مليار ريال عُماني (5.15 مليار دولار أمريكي) بصافي قيمة قدرها 226 مليون ريال عُماني (587 مليون دولار أمريكي).