September 2016

بنك عُمان العربيّ يكشف النقاب عن تقنية الجيل الجديد لأجهزة الصرّاف الآلي

مسقط، 2 نوفمبر 2016 – في إطار جهوده المتواصلة لريادة القطاع المصرفي في السلطنة وتقديم مستوياتٍ جديدة من الراحة لعملائه، طرح بنك عُمان العربيّ تقنية (APTRA™ ACTIVATE) ضمن شبكته من أجهزة الصراف الآلي والمنتشرة في مختلف أرجاء عُمان، تعد التقنية الجديدة أكثر تقنيات الخدمات المصرفيّة الذاتية تطوّراً في العالم. هذا، ويعدّ بنك عُمان العربيّ أوّل مصرفٍ يستخدم هذا الحلّ التقنيّ المتقدم في السلطنة، وثالث مصرف خليجي يستفيد من هذا النظام، ويأتي ذلك في إطار حرص البنك على تلبية الاحتياجات المتنامية لعملائه من خلال الاستفادة من أحدث المبتكرات وأفضلها في عالم الخدمات المصرفيّة.

تتميز تقنية (APTRA™ ACTIVATE) بشاشةٍ سهلة الاستخدام تعمل باللمس، ويقدم العديد من خدمات الصراف الآلي التي تتسم بالأمان والسرعة العالية. وتتضمن المزايا التي يقدمها البرنامج إجراء التحويلات المحليّة والدوليّة، وتسديد مستحقات البطاقات الائتمانيّة وفواتير الخدمات والانترنت والهاتف  النقال، وطلب بيانات الأرصدة والقروض والبطاقات الائتمانيّة، بالإضافة الى تحديث أرقام هواتف النقال للعملاء.

وتعليقاً على ذلك، قال فهد أمجد، مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد ببنك عُمان العربيّ: “تتميّز أجهزة الصراف الآلي لدينا بكونها إحدى أكثر القنوات شعبية لإجراء التعاملات المصرفيّة اليوميّة، حيث تقدّم خدماتها للعملاء على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع. وبالتالي، فهي وسيلة يقوم من خلالها عملاؤنا بتنفيذ معاملاتهم المالية الشخصية بكلّ سهولة ويسر. ومن خلال تزويد تلك الأجهزة بهذا البرنامج الرائد، فقد بات بإمكانها تقديم أكبر عددٍ ممكنٍ من الخدمات  بكل يسر وأريحية”.

وأضاف جميل بن عبدالقادر الزدجالي، مساعد المدير العام للخدمات  المصرفية الرقميّة: “إنّنا نحرص على تقديم الخدمات ذات القيمة المضافة لعملائنا، ومن هنا، فقد حرصنا على تبّني التقنيات المعاصرة لأجهزة الصراف الآلي. ومن خلال استخدام هذا البرنامج الإلكترونيّ الحديث، فنحن فخورون اليوم بتقديم هذا التطبيق الذي يعمل بعرض ايقونات بشاشات اللمس لأجهزة الصراف الآلي وأبرز ما جاءت به تقنيات عالم الصيرفة على الإطلاق لإثراء تجارب عملاء البنك “.

جديرٌ بالذكر أنّ بنك عُمان العربيّ كان قد سخر موارده وإمكاناته الهائلة لتقديم الحلول المالية التي تتماشى مع أنماط الحياة العصرية السائدة في وقتنا الحاليّ وإثراء تجربة عملائه من حيث التواصل والتفاعل وإنجاز المعاملات الماليّة بسهولةٍ مطلقة ومستوىً لا يضاهى من الأمان وراحة البال.