Deputy_CEO

بنك عُمان العربيّ يعيّن رشاد المسافر نائباً للرئيس التنفيذيّ

مسقط، 12 يوليو 2016- أعلن بنك عُمان العربيّ مؤخراً عن تعيين الخبير المصرفي والمالي رشاد بن علي المسافر نائباً للرئيس التنفيذيّ للبنك، وذلك اعتباراً من 14 أغسطس 2016. هذا، وسيعمل المسافر والذي يتمتع بخبراتٍ واسعة في القطاع المصرفيّ إلى جانب الرئيس التنفيذيّ للبنك، أمين الحسيني، وأعضاء الفريق الإداريّ من أجل تحقيق الطموحات والأهداف الاستراتيجيّة للبنك والارتقاء بمستوى خدماته ومنتجاته المبتكرة.

وبهذه المناسبة، عبّر رشاد بن محمد الزبير، رئيس مجلس إدارة بنك عُمان العربيّ بقوله: ” نحن في بنك عُمان العربيّ ملتزمون بتعيين وتطوير الكفاءات الوطنيّة في كافة المستويات الوظيفية في البنك وخاصةً الوظائف القيادية العليا. ويطيب لي الترحيب برشاد المسافر ضمن فريقنا المتنامي، وإنني على ثقةٍ بأنّه سيساهم في ترسيخ مكانة البنك وتحسين نوعية الخدمات، وذلك من خلال خبراته ومعارفه الإدارية الاستثنائية”.

كما علّق أمين رشيد الحسيني قائلاً: “نرحّب بزميلنا رشاد المسافر ضمن أسرة البنك، وإنّني أتطلّع قدماً للعمل معه جنباً إلى جنب لضمان استمراريتنا برفد عملائنا وشركائنا بالحلول المصرفيّة المبتكرة. كما إنّني واثقٌ بسجلّه الحافل وخبراته المهنية التي ستشكل مصدراً قيماً لتعزيز أنشطة البنك و قيمة استثمارات المساهمين بالإضافة الى قدرته على إدارة المخاطر خلال الظروف الصعبة مع مواصلة النموّ والتطوّر على كافة الصعد و بدعمٍ وتوجيهٍ من مساهمينا، الشركة العمانية العالمية للتنمية والاستثمار ش.م.ع.ع و البنك العربي”.

ومن جانبه، تحدّث رشاد المسافر بقوله: “إنّني فخور بانضمامي إلى فريق العمل في بنك عُمان العربيّ وبأنّ أكون جزءًا من هذه المؤسسة المميزة ذات التاريخ العريق في تقديم الخدمات البنكية الفريدة للعملاء في مختلف أرجاء السلطنة. وإنّني أتطلع لمباشرة عملي مع فريق الإدارة التنفيذيّة في البنك لمواصلة تحقيق المزيد من الانجازات.

يشار إلى أنّ المسافر يمتلك خبرة تصل إلى 20 عاماً في إدارة وتشغيل العمليات المصرفيّة المختلفة، حيث تولى قبل انضمامه إلى بنك عُمان العربيّ عدّة مناصب قيادية في بنك صحار على مدى الأعوام العشرة الماضية، كان آخرها وظيفة القائم بأعمال الرئيس التنفيذيّ، والمدير الماليّ، والقائم بأعمال رئيس وحدة الإمتثال. وقبيل ذلك، عمل المسافر في عددٍ من الشركات المرموقة ومنها؛ شركة المدينة تكافل، وبنك عُمان الدولي، والبنك المركزي العُمانيّ. ويحمل المسافر شهادة المحاسب القانوني المعتمد، وهو حاصلٌ على درجة البكالوريوس في الاقتصاد والعلوم المالية من جامعة بوسطن، كما أنهى بنجاح برنامج الإدارة العامة من كليّة هارفرد للأعمال.

جديرٌ بالذكر أنّ بنك عُمان العربيّ قد تأسس في عام 1984 بعد أن استحوذ على فروع البنك العربيَ في السلطنة. وقد لعب البنك على مدار 3 عقود دوراً فاعلاً في مسيرة النمو التي تشهدها السلطنة من خلال تزويد عملائه من الأفراد والشركات بتشكيلةٍ من الحلول المبتكرة تعززها خبراته الواسعة على المستويين المحلي والدوليّ. ويقدم البنك في الوقت الراهن باقة مميزة من المنتجات والخدمات للأفراد والشركات، بالإضافة إلى تمويل المشاريع، والصيرفة الاستثمارية، والتمويل التجاري، والصيرفة الإسلامية. وقد قدّم البنك حلوله التمويلية إلى مجموعة من أبرز المشاريع التنموية في السلطنة والتي تتضمن توليد الطاقة، وتحلية المياه، والنقل الجوي، والبنية الأساسية.

ويشار إلى أنّ بنك عُمان العربيّ مملوكٌ من جانب كلّ من الشركة العُمانية الدولية للتنمية والاستثمار “أومنيفست”، بنسبة 51% ، ومجموعة البنك العربيَ، بنسبة 49%.