بنك عمان العربي يستعد لفتح مختبر الابتكار بعد زيارة مختبرات رائدة في أمريكا وبريطانيا

  • مختبرات باركليز رايز وهارفارد مصنفة ضمن أفضل مختبرات للابتكار حول العالم
  • الاستفادة من خبرات رائدة عالميًا في مجال الابتكار بالقطاع المصرفي

مسقط، 25 يونيو 2019: يستعد بنك عمان العربي حاليًا الافتتاح مختبر الابتكار الأول من نوعه في السلطنة، حيث سيقدم عند افتتاحه الإشراف والمتابعة الشخصية وورشات العمل المتخصصة وأفضل الخبراء في المجال ليستفيد من خبرتهم طلاب السلطنة وموظفي البنك إلى جانب شركات التقنيات المالية المحلية والإقليمية والعالمية.

و بهدف ضمان تنفيذ أفضل الممارسات عند إنشاء المختبر، قام عدد من موظفي الإدارة العليا بالبنك بزيارة أفضل مختبرين للابتكار على مستوى العالم وهما مختبر باركليز رايز في لندن بالمملكة المتحدة ومختبر هارفارد للابتكار في ماساتشوستس بالولايات المتحدة الأمريكية. وخلال الزيارة الأخيرة لمختبر هارفارد، حضر وفد بنك عمان العربي برنامجًا استمر لمدة يومان تحت مسمى “الاستراتيجية والابتكار”.

وتألف الوفد الذي قام بزيارة مختبر باركليز رايز من رئيسة الابتكار لين الأتاسي ورئيس تقنية المعلومات، ستيفن ديفيد ويتيكر، بينما ضم الوفد الذي قام بزيارة مختبر هارفارد للابتكار الرئيس التنفيذي للبنك رشاد المسافر ورئيسة مجموعة العمليات المصرفية أسماء الزدجالية ورئيسة الابتكار لين الأتاسي.

وفي تعليقه على مختبر الابتكار، صرّح رشاد المسافر قائلًا: “في بنك عمان العريي ندرك بأن الاهتمام بالابتكار هو مفتاح نجاحنا في تقديم الخدمات. ومع تغير المجتمع وتوقعاته، فإن دورنا هو استباق هذه التغييرات والمطالب التي ستتبعها. وسيساهم مختبر الابتكار لدينا في دفع وقيادة هذه العملية وتقديم خدمة عملاء فائقة في الوقت الحاضر والمستقبل.”

وأضاف رشاد قائلًا: “تتجلى أهمية هذه البرامج ليس فقط في السعي نحو الابتكار بل في الاستفادة من رواد هذه الصناعة. ونأمل من خلال إنشاء مختبر الابتكار في توفير مساحة تستقطب المواهب المحلية ممن لديهم أفكار مبتكرة وجديدة من شأنها أن تعيد تعريف تجربة عملائنا المصرفية.”

وخلال بداية هذا العام، نظم بنك عمان العربي النسخة الأولى من فعالية مركز الابتكار هاكاثون التي استمرت على مدار 24 ساعة بمشاركة أكثر من 320 مشاركًا من الطلاب وموظفي البنك والمتخصصين من السلطنة وخارجها، حيث تنافسوا على صنع نماذج أولية مبتكرة ضمن محاور ارتبطت بالقطاع المصرفي.

ومن جانبها صرحت لين الأتاسي قائلةً: “يبدأ إنشاء ثقافة الابتكار المنتجة بانتقاء الأفراد المناسبين والبيئة المناسبة. ويعد مختبري هارفارد وباركليز ضمن أفضل مختبرات الابتكار الرائدة على مستوى العالم، ولهذا نسعى لاستلهام أفكار متميزة من هذين المختبرين الرائدين لنتمكن من خلق قيمة فريدة لعملائنا وموظفينا والمجتمع ككل. وسيتضمن مختبر الابتكار التابع لبنك عمان العربي برامج معدة خصيصًا لتسريع الابتكار من خلال التعاون والمشاركة.”

هذا وقد انتهت مسابقة مركز الابتكار باختيار عشرة طلاب وشركة عمانية متخصصة في مجال التقنيات المالية للانضمام إلى برنامج الابتكار الذي ينظمه بنك عمان العربي والذي يشمل التدريب لمدة ستة أشهر والمتابعة والإشراف الشخصي بالنسبة للطلبة الفائزين. وتعمل الفرق حاليًا مع خبراء من البنك لتطوير أفكارهم لتقديمها في نهاية المطاف للسوق بنهاية البرنامج.

ويُعد بنك عمان العربي من أوائل البنوك التي بدأت أنشطتها التشغيلية في السلطنة، كما يحظى بتاريخ طويل من الإنجازات التي يفخر بها الجميع. ويشغّل البنك اليوم شبكة واسعة تضم 65 فرع ومكتب تمثيلي، إلى جانب شبكة واسعة من أجهزة  الصرف الآلي والتي تضم 152 جهاز في كافة أنحاء السلطنة. كما يوفر بنك عمان العربي مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات المصرفية لزبائنه من الأفراد والشركات والمستثمرين على حد سواء.